الجمعة، 16 أكتوبر، 2009

و لكن شيئا ما يبقى..

خبرتنى مدرسة التربية الدينية (الا هو فى تربية الحادية ؟) بحديث لخاتم المرسلين يقول فيه: "إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثة :
إلا من صدقة جارية . أو علم ينتفع به . أو ولد صالح يدعو له" فوجدتنى اتسائل..هل فعلت ما يجعلنى احدى الثلاث؟ سالت يوما من اصبحت الان صديقتى المقربة لماذا تحبينى الان و قد كنت اسخف خلق الله عندما تعارفنا
( و هذا لا يعنى اننى الان اقل سخافة لا سمح الله) فاجابت لانك طبطبتى عليا و انا عيانة و قلتيلى سلامتك يا الله!!..كيف تتذكر بعد كل هذا الوقت؟ و كيف يمكن لتصرف بهذه البساطة ان يؤثر فيها كل هذا التاثير؟ فقررت ان اعرف منهم ماذا ترك الراحلون لهم
عرفت منها انها لا تتذكر من كل السنوات التى عاشتها معه سوى ايام الجمعة و تمشية ما بعد الصلاة
فى شوارع وسط البلد الشبه خالية فى مثل هذا الوقت من اليوم فرفضه لتزويجها ممن تحب..و علقة نتيجة ال3 كحكات الشهيرة ذكريات تكاد تتلاشى امام فرحة الفتاة الصغيرة
بيد ابيها التى تحتوى يداها و طعم الايس كريم معه فى اواخر نوفمبر
كما تذكرت قوله بان طعم البليلة التى كانت تصنعها امه واضعة فيها كل مشاعرها الايجابية
و مستثمرة لكل طاقات الحب التى تتمتع بها الامهات دونا عن سائر البشر, لا يزال فى فمه بالرغم من السنوات العشر التى مرت على وفاتها
و قول الاخر
بانه لا يزال يبحث فى وجوه من حوله
عن ابتسامة تشبه ابتسامتها يوم منحته طفله الاول
فساذج هو من يستهين بتمشية صغيرة
او طبق بليلة..
او ابتسامة فى يوم من ايام العمر.. فمن الممكن ان تنسى اسم الرئيس الذى امم قناة السويس لكن من المستحيل ان تنسى يدا حانية امتدت لك فى يوم من الايام الممطرة..
حقا انها الاشياء الصغيرة!
يقول سيد الخلق:
"تبسمك في وجه أخيك لك صدقة،
وأمرك بالمعروف ونهيك عن المنكر صدقة،
وإرشادك الرجل في أرض الضلال لك صدقة،
وبصرك للرجل الرديء البصر لك صدقة،
وإماطتك الحجر والشوكة والعظم عن الطريق لك صدقة،
وإفراغك من دلوك في دلو أخيك لك صدقة "
فعرفت وقتها فقط النعمة الحقيقية..نعمة ان تترك شيئا و حينما فكرت ماذا ساترك انا.. و تمنيت ان اكون من اللذين رحلوا دون ان يرحلوا.. و تركوا دون ان يقصدوا.. و بدأوا ما ما ألهم غيرهم فاكملوا.. فوجدتنى لم امسك بيد ابنتى..
و لم ابتسم لاحد..
و لا اعرف بعد كيف تصنع البليلة. كل ما وجدته هو شوية كتب..
و كوب قهوة لا ينتهى..
و الكثير و الكثير من كلام لم يقال!

هناك 34 تعليقًا:

فكرة من الزمن ده يقول...

اول تعليق ليا معقول؟

فكرة من الزمن ده يقول...

خلاص حجزت الاول اروح اقرا بقى

فكرة من الزمن ده يقول...

اللله بجد فنجان نعناع دافي
يعني بوست روقلي مزاجي وهدا اعصابي اوي
اشكرك
تحياتي

Tamer Nabil يقول...

السلام عليكم

بوست مميز

وجميل ان الانسان ديما يبص للدنيا وسلوكة وسلوك الاخرين فيها والاخرة عندما لاينفعنا الا العمل الصالح

مع خالص تحياتى

mUsLiM يقول...

يعنى اول مرة أقرأ موضوع مرتين علشان أفهمه كويس

وتانى مرة كنت مركز اوى :D

ده لانك بتنتقلى من احساس لإحساس بطريقة غريبة الحقيقة فى موضوعك ده

مش عارف حسيت انى بتوه منك

هل ده احساس اى حد قراه ولا انا بس

لكن حاسس ان عندك مشاعر مختلفة وقصص مختلفة فعبرتى عنها بموضوعك ده تحت عنوان بديع كالعادة :)

وبالنسبة للموضوع واحساسه

فانا فعلا فى حاجات فى حياتى لا يمكن أنساها مهما عدى عليا الزمن

فى حاجات بتؤثر فى قلب الانسان خلاص لا يمكن تتنسى وكأنها حفرت فى قلبة

ذكريات عندى من وانا فى حضانة كبرى (مدخلتش صغرى انا) :)

وعموما كلامك جميل واحساسه صادق وراقى جدا خاصة كلامك واحساسك عن حديث النبى صلى الله عليه وسلم عن الأعمال التى تبقى للمسلم بعد موته

أما الحديث التانى فالحقيقة انا مشفتوش قبل كده بالصورة دى وبالمتن ده ، ده غير انك مذكرتيش تخريجه

لكن عموما جزاكم الله خيرا على التذكرة يا اختى :)

....................

بقلك انتى بتوزعى جوايز لأول رد ولا حاجه

هههههه

هو ايه قصة أول رد دى

على فكره بقى انا حاجز اول رد فى الموضوع اللى جى من دلوقتى

وبقولها للكل اهو

هاتدينى ايه يا حاجه :)

السلام عليكم

Nanoz يقول...

يارب كل الناس تفهم الكلام ده
وتظبط حياتها و اولاوياتهم صح
هيرتاحوا هما كتييير فى الدنيا
قبل الاخره
بس مين يسمع و مين يفهم
يارب ذكرانا تبقى حلوه

وحشانى جدا ..

dalia يقول...

و تمنيت ان اكون من اللذين رحلوا دون ان يرحلوا..
و تركوا دون ان يقصدوا..
و بدأوا ما ما ألهم غيرهم فاكملوا..

ياسمين الجميلة المبدعة
جميلة كلماتك الاخيرة من الرائع حقا انك تفكرين بهذا الطريقة ،والله لك وحشه اعذري تقصيري هل تعلمي يا ياسمين دائما الاشياء الجميلة تبدأ باحساس صغير ثم يكبر والقلب المرهف فقط هو من يشعر بالاشياء الجميلة حوله بس ضحكتيني بموضوع البليله ،لا تستطيعي عمل بليله ولكنك ممكن ان تتعلميها بسهوله حقا لقد امتعتيني بكلماتك مش عارفه حاسه انى حعمل معاك لقاء صحفي عن قريب استعدي:)

Superman يقول...

نزار قباني اللي انا مابحبوش بيقول في الاغنية الوحيدة اللي عجبتني في البوم كاظم الساهر الجديد..

كل الدروب مسدودة و خلاصنا في الرسم بالكلمات..


بصرف النظر عن دروب الجدع المسدودة..
بس عنوان الاغنية ينطبق علي اللي انتى بتعمليه..الرسم بالكلمات..
و اظن انك رسمتي لوحات كتير اثرت في الناس..

leeno يقول...

يا الله !

و لك انتي مواضيعك مش معقولة شو بتحرك اشيا بالقلب !

ما بعرف شو بدي قللك بس يمكن تركت وراي غضب من ناس كتير و فرص ما انعاشت و حب ما انفتحله الباب

ما عندي فكرة شو رح يتذكر اللي بعدي مني ! بس اللي بعرفه اني عنجد حاولت

SHEMOooo يقول...

فعلا انا كمان حسيت اني بتوه في الاول شوية وبعدين ركزت وبعديت تهت، بس المعني من الموضوع واصلني، بس حكاية بابا ورفضة للعريس والتلت حكحكات دي شوية حاجات توهتني شوية بس مركزة برضة
جميل قوي البوست ده
افي كتير

محمد الوكيل يقول...

تدوينة جميلة جداً أختي ^^ اعتقادي على الدوام إن الطيبة لها قوة هائلة أكبر من قوة السلاح واليد وحتى القلم..! أحياناً بعيد النظر في الاعتقاد لكن برجع دايماً لعقلي ^^

شكراً..

محمد الوكيل

The Seagull يقول...

(( أن تكون غائبًا حاضرًا أفضل من أن تكون حاضرًا غائبًا ))

مافيش أحسن من إنه الواحد يسيب أثر طيب في حياة الناس وقلوبهم يفتكروه بيها بعد رحيله :)

يارب يعيننـا ونكون كدة فعلاً :)

samamasr يقول...

حاجات كتيرة كويسة

لما بتبقى

بتزعل قوي,لما الإنسان ده يروح

إللي عمل لك,حاجات كويسة

بسيطة,وخلته عندك,أعز إنسان

مجرد كلام :)

ReEm يقول...

فساذج هو من يستهين بتمشية صغيرة
او طبق بليلة..
او ابتسامة فى يوم من ايام العمر..


فعلا عندك مليون حق ناس كتير بستهين اوي بالحاجات الصغيرة و احيانا رغبة منها انها تعمل شيء اكبر او احسن للشخص و للاسف مايعرفوش انه تفصيل صغير ممكن تأثيره يساوي اضعاف اضعاف عمل او خدمة كبيرة

بس مش عارفة ليه اغلبنا مش بيلاحظ ده

الله من تاركي الاثر الطيب عند الناس

التى هى نفسى يقول...

اللهم أحسن ختامنا
و أحسن ما سوف نتركه بعد رحيلنا

بعشق التفاصيل
و أحلى ما فى البوست ان كله تفاصيل

جميله :)

بسنت يقول...

جميل ان الواحد يتذكر القليل من الاخرين بس الكبير فى نفسه
وكذلك تذكر الاخرين لاشياءنا الصغيره نحوهم والكبيره فى نفوسهم
دى اسمها انسانيه ووفاء

وفى مره سميتها انتصارات صغيره

دمتى بخير

الشارده يقول...

مش انتى الى تقولى اذا كنت اثرتى او هتاثرى فى الناس ولا لا
مش لازم تكونى زى طلعت حرب ولا هدى شعراوى علشان تعرفى انك اثرتى
ممكن يكون التاثير بالنسبه الك هادى وبسيط ومش باين لكن بالنسبه لغيرك مهم
بس خلى نيتك دايما لله وهتعرفى

dr.lecter يقول...

مش رادد علشان البوست ده كان جوايا من زمان وانت قلتي كل حاجه الواحد ممكن يقدر يقولها

انا حرة يقول...

فكرة من الزمن ده
كويس ان مزاجك راق :)
نورتينى بجد

انا حرة يقول...

تامر نبيل

اشكرك بجد..كويس انه عجبك

انا حرة يقول...

مصعب

تصدق ان دا الموضوع الوحيد اللى مكتوب باحساس واحد من اوله لاخره :)

انا بقول تقراه للمرة التالتة و اقرا معاه رد لين و الشاردة يمكن توصل :D

انا كمان اول مرة اشوف الحديث بالشكل دا و ماكنتش عارفة غير اول جملة منه بس لما دورت عليه لقيته كدا..هتلاقيه على موقع ابن تيمية و كتاب للبخارى مش فاكرة اسمه بس هو مش الصحيح

على فكرة العنوان المرة دى مش بتاعى..دا اسم فيلم قديم مش عارفة مين كتبه ولا مين مثل فيه الحقيقة :D

ههههههه..لا هو فى ناس بتحب تكتب اول تعليق..عموما هو اهتمام منهم يشكروا عليه
و انا موافقة احجزلك اول تعليق..بس خلى بالك انت كدا دبست نفيك افرض كتبت موضوع عن الاخت هيفا مثلا هيبقى ايه الموقف ساعتها؟ :D

انا حرة يقول...

نونوس

يا رب يختى يا رب..
انتى كمان وحشانى اوى اوى بجد

انا حرة يقول...

داليا

ازيك يا داليا يا رب تكونى بخير :)

انا كمان مقصرة فى حقك اوى انا عارفة..بس فعلا ما بقاش عندى اى احساس بالوقت..الاسبوع بقى بيعدى كانه نص ساعة

تسلمى يا رب ربنا يخليكى..يا رافعة من روحى المعنوية انتى :D

يالا انا مستعدة بس عايزة صورة 30 * 30 تنزل مع الموضوع..بس ما تفهمينيش صح ارجوكى انا مش وصولية خالص على فكرة:D

منورانى دايما يا داليا بجد

انا حرة يقول...

محمد

بجد والله مش عارفة اقولك ايه
ربنا يجبر بحاطرك يا رب :D
لا بجد والله متشكرة اوى..انت اللى كلامك اثر فيا فوق ما تتخيل

انا حرة يقول...

لين

يا حبيبتى ربنا يخليكى يا رب :)

والله انا كنت متاثرة اوى و انا بكتب الموضوع دا مش عارفة ليه

كويس انك حاولتى..احسن من اللى كانت فاكرة نفسها بتحاول و طلعت لا عملت حاجة فى الاخر :)

انا حرة يقول...

SHEMOooo

ليه محسسنى انى بكتب صينى يا جماعة :)

المهم انها صلت فى الاخر..مانا لازم اعمل زى المثقفين و احسسكا انى بقول كلام كبير كدا :D

متشكرة اوى يا شيماء..سعيدة بوجودك بجد

انا حرة يقول...

محمد الوكيل

دا للى لسه عندهم من الطيبة دى قبل ما تلوثها الحياة و اللى عايشينها

نورت

انا حرة يقول...

يويو

بالظبط كدا

اللهم امين :)

انا حرة يقول...

ايمان

لا دا مش مجرد كلام خالص على فكرة :)

دا الموضوع نفسه يا ايمى..ربنا يجلعنا من الناس اللى بتمشى و تسيب ذكرى طيبة للى عاشروها

انا حرة يقول...

ريم

تصدقى انا بشوف ان الحاجات الصغيرة دى هى اللى بتفضل و بتغطى على الحاجات الكبيرة..ساعات كتير بزعل اوى انى ما عشتش كتير من الحاجات الصغيرة دى زى ما كنت بتمنى

اللهم امين :)

انا حرة يقول...

التى هى نفسي

بقينا اتنين بتوع تفاصيل :)

تسلمي يا حبيبتى :)

انا حرة يقول...

بسنت

حلوة اوى التسمية دى على فكرة..مش كنتى قلتيهالى قبل ما اسمى البوست :)
نورتينى يا بسنت

انا حرة يقول...

ايمان

و قال انا اللى اتغظت من احمد لما عمل موضع بنفس المعنى

اتارى تقريبا لما الواحد بيحس ان سنة خلصت من حياته بيجيله الاحساس دا باين :)

الله اعلم يا ايمان والله..و ان كنت بدات اشك فى حاجت كتير اوى اليومين دول..

انا حرة يقول...

لكتر

:)